Satellite Magzine

  كيف يعرف مصاب ضيق التنفس أنها كورونا ؟


June 9, 2021

كشفت دراسة حديثة نشرها موقع تايمز أوف انديا أن صعوبة التنفس من العلامات الخطيرة والمقلقة عند الإصابة بفيروس كورونا، ومن المهم بشكل مضاعف معرفة علامات الانتباه لهذه المشكلة لتحدد بالضبط ما إذا كانت مشاكل التنفس لديك خفيفة أو تحتاج إلى عناية طبية فورية، ومتى بالضبط يصبح ضيق التنفس مقلقًا؟.

ضيق التنفس هو حالة يشعر فيها الشخص بأنه غير قادر على استخدام ما يكفي من الهواء للتنفس بشكل طبيعي، ولكن الكثير من الحالات الطبية يمكن أن تؤدي إلى ضيق التنفس، بما في ذلك الربو والتهاب الصدر وأمراض القلب.

لماذا يجب الانتباه إلى ضيق التنفس في حالات كورونا؟ لأن الشخص الذي يعاني من كورونا يكون أكثر عرضة للإصابة بضيق التنفس إذا كان مصابًا بمرض تنفسي موجود مسبقًا، أو أكبر سنًا، أو مصابًا بالسمنة، أو مصابًا بالسكري، أو يعاني من ضعف في جهاز المناعة.

وصعوبات التنفس أو ضيق التنفس يمكن أن تحدث حتى في حالات كورونا الخفيفة، وقد لا تكون مثيرة للقلق دائمًا، ومع ذلك يصبح الأمر خطيرًا عندما تتفاقم الحالة، ويمكن أن يؤدي تأثر الرئة في المراحل المبكرة إلى ضعف الاستجابة المناعية.

 إذا كان المريض يعاني من صعوبات متكررة في التنفس فإن العلامة الأكثر شيوعًا على ضيق التنفس وصعوبة التنفس هي التنفس البطيء والمجهد إذا وجد نفسه يلهث بحثًا عن الهواء أو واجه صعوبات متكررة في التنفس.

وأيضا وجود صعوبة في الكلام  والتنفس القصير بشكل متكرر في يوم واحد مع الحاجة إلى تقسيم الجمل إلى عبارات أقصر علامة على نقص الأكسجين، بينما يعد التحدث البطيء علامة على ضيق التنفس.

وتغير لون الوجه : يعد ضيق التنفس الحاد علامة على أن المريض يواجه خطرًا وشيكًا ويحتاج إلى دخول المستشفى في الحال، عندما يعاني الشخص من ضيق شديد في التنفس، وانخفاض مستويات الأكسجين يتغير لون الوجه.

ونبض منخفض أو ألم في الصدر: هناك علامات معينة لصعوبات التنفس الشديدة التي تتطلب رعاية حرجة أبرزها انخفاض النبض ووجود ألم في الصدر.

مواضيع مشابهة