Satellite Magzine

الجزء الثالث من  “The Conjuring” عن قصة رعب حقيقية


June 9, 2021

رغم عرضه على منصة «HBO» الرقمية بالتزامن مع عرضه بدور السينما الأمريكية، لكن الجزء الثالث من سلسلة أفلام الشعوذة الشهيرة “The Conjuring” نجح في تصدر إيرادات شباك تذاكر السينما العالمية، وحقق الفيلم الذى يأتى تحت اسم «الشيطان أجبرنى على فعلها ــ The Devil Made Me Do It»  مفاجأة بحصده 24 مليون دولار، فى أول أسبوع له، فيما وصلت إيراداته عالميا إلى 33 مليونا و126 ألف دولار.

وعبر مخرج الفيلم مايكل تشافيز، عن سعادته بالتعاون مع جيمس وان مؤلف ومخرج الأجزاء السابقة من الفيلم، مؤكدا أن جيمس مازال لديه الكثير ليقدمه فى تلك السلسلة، وأنه بدأ التحضير لكتابة الجزء الرابع من السلسلة.

وكشف مايكل تشافيز عن أصعب الأوقات التى مرت عليهم أثناء التصوير، وهى استماع فريق العمل إلى التسجيلات الصوتية لقصة الفتى الذى تدور حوله أحداث الفيلم، حيث أن الفيلم مستوحى من قصة حقيقية حدثت بالفعل، وأن الرعب كان يدب فى قلوبهم عند رؤية الفتى أثناء التصوير.

شارك فى بطولة الفيلم فيرا فارميجا، باتريك ويلسون، ميجان أشلى براون، رويرى أوكونور، جون نوبل، شانون كوك، ليندساى آيليفى، يوجينى بوندورانت، رونى جين بليفنز، وستيف كولتر، وتدور أحداثه فى إطار من الرعب والغموض، حول عودة (لورين) وزوجها (إيد) الخبيران الروحانيان من أجل حل لغز جديد فى عالم الشياطين بالمنازل المسكونة.